المشروعات والإقراض

متاح باللغة: English, Español, 中文, Français, русский

  • كم يبلغ حجم الأموال التي يقوم البنك الدولي بإقراضها كل عام؟
  • بلغ مجموع القروض المقدمة من البنك الدولي للإنشاء والتعمير/المؤسسة الدولية للتنمية في السنة المالية 2010 إلى بلدان العالم النامية أكثر من 72 مليار دولار أمريكي. وتتلقى بلدان العالم الأكثر فقراً ـ التي لا تستطيع في العادة اقتراض الأموال بالشروط التجارية ـ منحاً وقروضاً بدون فوائد (اعتمادات) من المؤسسة الدولية للتنمية، وهي صندوق البنك المعني بمساعدة هذه البلدان.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • أين يمكن الحصول علي معلومات عن قيمة المبالغ التي يسددها بلد ما للبنك؟
  • يمكنك الاطلاع على تقارير موجزة عن تقديرات خدمة الدين لكل بلد مقترض فيما يتعلق بالقروض والاعتمادات وخدمات المشورة والمساعدات الفنية ومساعدات بناء القدرات على صفحة تقديرات خدمة الدين (E) على موقع البنك على شبكة الإنترنت.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • ماذا يحدث عندما لا يستطيع بلد ما سداد ما عليه من أموال للبنك؟
  • إذا عجز بلد ما عن سداد الأقساط المجدولة، يوقف البنك أية قروض جديدة قيد الإعداد لصالح هذا البلد بعد مرور ثلاثين يوماً. كما يتوقف البنك عن تقديم أية مبالغ تتعلق بالقروض القائمة أصلاً بعد مرور ستين يوماً علي آخر موعد لسداد الأموال المستحقة.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • لماذا يقدم البنك الدولي قروضاً لبعض البلدان التي ليست بها نظم سياسية ديمقراطية أو التي لها سجلات سيئة فيما يتعلق بحقوق الإنسان؟
  • تتمثل رسالة البنك الدولي الرئيسية في مساعدة الشعوب الأكثر فقراً في العالم، وذلك بغض النظر عن طبيعة النظام السياسي في البلد المعني. وفي بعض الحالات، يمكن أن تشجع مشاركة البنك حكومة البلد المعني علي توسيع دائرة التشاور مع مواطنيها ومن ثم التعرف علي مشكلاتهم بطرق ربما لم تكن لتلجأ إليها تحت ظروف أخرى.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • هل يدفع البنك الدولي البلدان النامية دائماً إلى خصخصة صناعاتها وأصولها؟
  • بالطبع لا، حيث يقدم البنك المشورة في الإطار الذي يتناسب مع احتياجات كل بلد وظروفه. وفي بعض الحالات، يجري استخدام الأموال العامة لدعم الصناعات المملوكة للدولة في حين أنه يمكن استغلال هذه الأموال بصورة أفضل في تحسين الرعاية الصحية أو توظيف معلمين جدد أو حتى تشييد الطرق. فكل بلد يختلف عن غيره، ومن ثم يقوم البنك بتقييم كل بلد حسب ظروفه، ويكيف ما يقدمه من مشورة لتنفيذ السياسات التي وضعها هذا البلد بالنسبة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على أحسن وجه.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • هل تلعب الاعتبارات السياسية دوراً في تحديد البلدان التي يقوم البنك بإقراضها؟
  • كلا، فمجلس المديرين التنفيذيين في البنك الدولي (E) يمثل البلدان الأعضاء التي يبلغ عددها 187 بلداً. وعندما يتخذ المجلس قراراً بإقراض أموال لبلدٍ ما، فإن هذا القرار يكون قائماً على تقدير جهاز الإدارة بشأن كيف سيعود المشروع المعني بالنفع على البلد النامي الذي يطلب الحصول على مساندتنا. وفي الحقيقة، كانت المعونات المقدمة خلال فترة الحرب الباردة موجهة سياسياً. لكن الأمر اختلف الآن، فالمعونات تُقدم للبلدان التي تحتاجها فعلياً وللبلدان التي تظهر جديتها في استخدام هذه المعونات بشكل جيد.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • كيف يمكن معرفة اسم رئيس فريق العمل المسؤول عن مشروع ما؟
  • يمكنك زيارة صفحة البحث في المشاريع، والتصفح حسب المناطق والبلدان. ثم اضغط على اسم المشروع الذي ترغب في الاطلاع عليه. وسوف يظهر بعد ذلك وصف مختصر للمشروع بما في ذلك اسم رئيس فريق العمل بالبنك.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


  • هل يحق للجمهور العام إبداء الرأي في مشاريع البنك قبل أن يوافق عليها البنك؟

  • ماذا يحدث عند عدم نجاح مشروع ما؟ هل يمكن إدخال تغييرات عليه؟
  • نعم. تقوم هيئة المراقبة المستقلة التابعة للبنك الدولي المعروفة باسم مجموعة التقييم المستقلة (E) باستعراض المشاريع كل عام لمعرفة ما إذا كانت تحقق الأهداف المرجوة منها. علاوة على ذلك، إذا ما شعر شخصان أو أكثر أن أحد المشاريع لا يستوفي المعايير التي حددها البنك، يمكنهما حينئذ مطالبة هيئة التفتيش (E) التابعة للبنك بالتحقيق ومعرفة ما إذا كان ينبغي إجراء أية تغييرات.

    أعلى الصفحةعودة إلى أعلى الصفحة


آخر تحديث: سبتمبر/أيلول 2010




Permanent URL for this page: http://go.worldbank.org/JGEH17GQ50