الاجتماعات السنوية لعام 2007 - منتدى سياسات المجتمع المدني

متاح باللغة: English, Español, Français

 

منتدى سياسات المجتمع المدني لعام 2007
واشنطن العاصمة، الولايات المتحدة الأمريكية
18-22 أكتوبر/تشرين الأول، 2007

عقد منتدى سياسات المجتمع المدني بين يوم الخميس الموافق 18 أكتوبر/تشرين الأول ويوم الاثنين الموافق 22 أكتوبر/تشرين الأول 2007، وذلك على هامش الاجتماعات السنوية 2007 للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي. وقام فريقا المجتمع المدني في البنك والصندوق بتنظيم هذا الحدث. واشترك في جلسات الحوار الخاص بسياسات المنتدى موظفون من البنك والصندوق وممثلون عن منظمات المجتمع المدني ومسؤولون حكوميون وآخرون، حيث بحثوا قضايا هامة ستتصدى لها الاجتماعات السنوية 2007 بالبحث والمناقشة. وقام بتنظيمها إما البنك أو الصندوق أو منظمات المجتمع المدني أو الأطراف الثلاثة معا، وشملت الموضوعات التالية: إدارة الحكم، والصناعات الاستخراجية، وتجديد موارد المؤسسة الدولية للتنمية، والحصول على الخدمات، وشروط الإقراض، وتغير المناخ، والزراعة، ووثائق استراتيجيات تخفيض أعداد الفقراء. كما عقد لقاء مفتوح مع رئيس البنك الدولي روبرت زوليك والمدير العام لصندوق النقد الدولي رودريغو دي راتو وكذلك اجتماع مع لارس تانل من مؤسسة التمويل الدولية.

وسوف نضع على موقعنا على الإنترنت ملخصات بوقائع هذه الأنشطة وقوائم المشاركين وصورا لكثير من الجلسات في الأسابيع المقبلة، ولذا نرجو أن تقوموا بزيارة الموقع بصورة منتظمة.

الخميس        الجمعة   السبت

      الأحد

     الاثنين

تم بث الجلسات التالية على الهواء على الموقع ويمكن مشاهدتها الآن إذا قمت بالنقر على الروابط التالية:

  • السبت 12:30- 2:00 ظهرًا --- الملايين يفقدون فرصة التعليم: بما في ذلك الأطفال المعاقون في التعليم من خلال عمليات توفير التعليم للجميع مبادرة المسار السريع والخطط القطاعية الوطنية. لمشاهدة هذه الجلسة، انقر هنا*
    .
  • الاثنين، 11:00 صباحا - 12:30 ظهراً --- الشراكة بين القطاع العام والخاص: الفرص والتحديات. الشراكة بين المنتدى العالمي والبنك الدولي ونموذج نحن المستقبل. لمشاهدة هذه الجلسة، انقر هنا*

الختام

    الخميس، 18 أكتوبر/تشرين الأول

 

  11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

 

تعزيز وتوسيع نطاق مشاركة جانب الطلب لتحسين إدارة الحكم

الرعاة: إنترأكشن، ومنظمة الشفافية الدولية، والبنك الدولي
المتحدثون: فاليري ميرينوديراني، منظمة الشفافية الدولية، الإكوادور؛ بريتي شروف-ميهتا، ، منظمة التعلم الدولية؛بارميش شاه، جنوب آسيا قطاع التنمية الريفية بالبنك الدولي، أدار الجلسة: سيلفان بروا، إنترأكشن

ضمت هذه الجلسة خبرات مؤسسات في غاية الاختلاف والتنوع: المجتمع المدني ومجموعة البنك الدولي، لتعزيز نظام إدارة عامة أكثر استجابة ويخضع لقدر أكبر من المساءلة من خلال إشراك المجتمع المدني. وعملت الجلسة على استكشاف الفرص والتحديات عن طريق تطبيق نهج إدارة الحكم في جانب الطلب، من قضايا الحصول على المعلومات إلى المشاكل المتعلقة بالقدرات. كما أبرزت نماذج لجهود مجموعة البنك الدولي الرامية إلى مساندة هذه النهج، والتحديات الماثلة أمام تنظيمها. وتشكل استراتيجية مجموعة البنك الدولي لإدارة الحكم ومكافحة الفساد وخطة التنفيذ فرصا هامة لتوسيع نطاق نهج جانب الطلب بغية تحسين نظام إدارة الحكم، وتوفير إطار مرجعي مفيد لهذه الجلسة. وتصدت الجلسة للعديد من المسائل الرئيسية من بينها: 1) ما هي التجارب والفرص والحواجز أمام منظمات المجتمع المدني لتعزيز مساءلة الحكومة؟ 2) ما هي التدابير التي تتخذها مجموعة البنك الدولي لتعزيز نظام الإدارة المدفوع باعتبارات الطلب في عملياتها؟ 3) استشرافا للمستقبل، كيف يمكن لمجموعة البنك الدولي ومنظمات المجتمع المدني العمل بشكل متكامل في تنفيذ استراتيجية إدارة الحكم ومكافحة الفساد؟.

  1:00 - 3:00 بعد الظهر
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

 

 

 

تعميم الخدمات الأساسية في البلدان النامية: حالة القطاع العام في الرعاية الصحية والتعليم

الرعاة: مؤسسة أوكسفام إنترناشيونال
أدار/رأس الجلسة: بيتر باكفيس، مدير مؤسسة جلوبال يونيونز؛ متحدث: ماكس لوسون، مستشار أول للسياسات بمؤسسة أوكسفام بريطانيا؛ أكانشا مارفاتيا، منظمة أكشن إيد، يتحدث باسم الحملة العالمية للتعليم؛ أندرو كامباتيرا، شبكة العدالة الاقتصادية في ملاوي؛ روث كاجيا، مدير فريق التعليم في البنك الدولي؛ جوليان شفايتسر، مديرة فريق الصحة والتغذية والسكان في شبكة التنمية البشرية بالبنك الدولي.

من القضايا التي تصدت لها الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي كيف يساعد البنك أشد البلدان فقرا على الوفاء بالأهداف الإنمائية للألفية. لكن تحقيق هذه الأهداف لن يكون أمرا ميسورا بدون توفير الخدمات العامة للرعاية الصحية والتعليم مجانا وللجميع وبدون توفّر تمويل لها يعوّل عليه على المدى الطويل. تقرير أوكسفام الذي صدر مؤخرا بعنوان "للصالح العام: الرعاية الصحية والتعليم وخدمات المياه والصرف للجميع"*يحث المانحين وحكومات البلدان النامية على زيادة الإنفاق على بناء منشآت عامة فعالة ودائمة للرعاية الصحية والتعليم في البلدان النامية. ويؤكد التقرير أن الحكومات وحدها هي القادرة على الوصول إلى النطاق اللازم لتوفير الخدمات للجميع مجانا أو بدعم كبير من أجل الفقراء وتتأقلم مع احتياجات المواطنين كافة، بمن فيهم النساء والفتيات، والأقليات، وأشد السكان فقرا. وشجعت هذه الجلسة على إجراء حوار مفعم بالحيوية حول دور البنك الدولي وغيره من الجهات المانحة في مساندة الأنظمة العامة في البلدان النامية، وتوفير معونات يُعوّل عليها بدرجة أكبر من خلال مساندة الموازنات أو القطاعات المعنية.
.

3:30 - 5:30 عصراً
المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

 

 

 

القضايا والتحديات عند تقييم آثار إصلاحات السياسات على الفئات المتأثرة

الرعاة: البنك الدولي
مقدم العرض: إليزابيث ستيوارت، مؤسسة أوكسفام إنترناشيونال؛ المحاورون: شتين يورجنسن، مدير إدارة التنمية الاجتماعية، لوكا باربون، مدير مجموعة الحد من الفقر بالبنك الدولي؛ روبرت جيلينجام، صندوق النقد الدولي.

أتاحت هذه الجلسة منبرا للمشاركين لمناقشة كيف يقوم البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بتقييم آثار الإصلاحات التي تشجعها المؤسستان. من خلال أداة تحليل الفقر وآثاره الاجتماعية، يقوم البنك والصندوق بتقييم الآثار التوزيعية التي يحتمل أن تنشأ عن إصلاح السياسات على مستوى رفاهة مختلف المجموعات من أصحاب المصلحة ولا سيما الفقراء. والهدف من ذلك هو تشجيع الاختيار بين السياسات على أساس من الدلائل وتعزيز النقاش الذي يجريه أصحاب المصلحة حول بدائل الإصلاحات في السياسات. غير أن مجموعة من المنظمات غير الحكومية أكدت مؤخرا في مذكرة إعلامية مشتركة إنه في حين تحقق بعض التقدم في تحليل الفقر وآثاره الاجتماعية، لا يقوم البنك والصندوق بصورة دائمة بتقييم ما يمكن أن ينشأ عن تدابيرهما في مجال السياسات من تبعات على الفقراء. وفي هذه الجلسة، طرح ممثل عن هذه المنظمات الدفوع الرئيسية ونتائج المذكرة الإعلامية المشتركة. وطرح ممثلون عن البنك والصندوق أيضا آراءهم، وجرى نقاش بين المشاركين حول القضايا التي ثارت.
.

  3:30 - 5:30 عصراً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

المضي إلى ما بعد مناقشة الخصخصة - نهج جديدة لتمويل المياه والكهرباء

الرعاة: مؤسسة فريدريش إيبرت
المتحدثون: السيدة كاثرينا جاسنر، خبيرة اقتصادية أولى بإدارة المالية والاقتصاد والتنمية العمرانية بالبنك الدولي؛ السيد جومو ك. إس.،مساعد الأمين العام لشؤون التنمية الاقتصادية بالأمم المتحدة، إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية؛ السيد ديفيد هول، مدير وحدة البحوث الدولية للخدمات العامة؛ السيد دانييل بلاتس، مسؤول الشؤون الاقتصادية في مكتب التمويل من أجل التنمية؛ السيد فرانك شرودر، خبير اقتصادي أول بمؤسسة فريدريش إيبرت

ويستلزم أي نهج عملي بشأن السياسات للتوسع في خدمات المرافق وتحسينها وجود تمويل إضافي ويمكن التعويل عليه للاستثمار في البنية الأساسية. وركزت هذه الجلسة على  إطار جديد* لمناقشة مسألة تمويل المرافق. وبدلا من الموازنة بين المنافع الناشئة عن تقديم القطاع الخاص أو العام الخدمات، فقد تم تناول الموضوع من ناحية الملكية العامة للمرافق ومناقشة خيارات السياسات بشأن كيفية زيادة توفير خدمات المياه والكهرباء للفقراء.
.

 6:00 - 8:30 مساء
 المقر الأول لصندوق النقد الدولي
 قاعة الاجتماعات A&B 

 

 

لقاء مفتوح وحفل استقبال مع ممثلي منظمات المجتمع المدني

روبرت ب. زوليك، رئيس مجموعة البنك الدولي؛ رودريغو دي راتو، المدير العام لصندوق النقد الدولي، قاما بالرد على أسئلة طرحها ممثلو منظمات المجتمع المدني المعتمدين لحضور الاجتماعات السنوية. وأدار الجلسة إيمانويل أو. أكويتي، المدير التنفيذي لمعهد الإدارة الديمقراطية، غانا . وأعقب الجلسة حفل استقبال. النص*  بث على شبكة الإنترنت*
.

أعلى الصفحة

الجمعة، 19 أكتوبر/تشرين الأول

 

  9:00 - 10:30 صباحاً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

من المناخ وثاني أكسيد الكربون إلى الغابات والتمويل: المخاطر والفرص الناشئة عن صندوق الشراكة المعني بخفض الانبعاثات الكربونية في الغابات

الرعاة: مركز معلومات البنك ومنظمة السلام الأخضر (جرينبيس) وشبكة الطاقة المستدامة والاقتصاد
المحاورون من منظمات المجتمع المدني: دافني وشام من شبكة الطاقة المستدامة والاقتصاد، ولوك فليتشر من مؤسسة جيوبيلي أستراليا، وسوزان برايتكوبف من السلام الأخضر. المحاورون من البنك الدولي: بينوا بوسكيه من شبكة التنمية المستدامة؛ وجيرهارد ديترل، مستشار شؤون الغابات في إدارة الزراعة والتنمية الريفية؛ ومشاركون آخرون من البنك.

أتاحت هذه الجلسة فرصة لمناقشة كيفية قيام البنك بتشجيع تمويل خفض الانبعاثات الكربونية في إطار تشجيع خفض هذه الانبعاثات الناشئة عن عمليات إزالة الغابات وتدهورها، والاستفادة من الدروس المستقاة من أنشطة البنك الماضية في إصلاح قطاع الغابات وفي أسواق تمويل خفض الانبعاثات الكربونية بهدف القيام بجهود مستنيرة مستقبلا. وتركز النقاش على المخاطر والفرص الناشئة عن صندوق الشراكة المعني بخفض الانبعاثات الكربونية في الغابات، وآثاره المحتملة على أية مفاوضات دولية قد تجري مستقبلا حول تغير المناخ، والنهج البديلة للحد من عمليات إزالة الغابات.
.

11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

شبكات الأمان...ما حققته من نجاح وما تواجهه من تحديات: وجهة النظر من إثيوبيا

الرعاةانقذوا الأطفال
المتحدثون: معالي أتو سفيان أحمدوزير المالية والتنمية الاقتصادية الإثيوبي؛ ومتحدث من البنك الدولي؛ متحدث من وزارة التنمية الدولية البريطانية؛ ديفيد ثورب، مؤسسة انقذوا الأطفال؛ الرئيس: عضوة الكونجرس الأمريكي بيتي ماكولوم، رئيسة الشبكة البرلمانية في البنك الدولي.

يشتد النقاش حول برامج الحماية الاجتماعية وشبكات الأمان النقدي على مستوى العالم، مع توقع عقد مؤتمر وزاري أفريقي العام المقبل وانتشار المشروعات في أمريكا اللاتينية وفي أفريقياوتقع إثيوبيا، بما تتمتع به من مساندة من البنك الدولي ووزارة التنمية الدولية البريطانية ومساهمة منظمة انقذوا الأطفال البريطانية، هي في صدارة هذه الحركة في أفريقيا. فما هي الإنجازات وما هي التحديات التي ينبغي التصدي لها مع تجربة هذا النوع من البرامج وإدارتها في مناطق أخرى؟.

  11:30 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

لقاء مفتوح لمناقشة السياسات الجديدة التي تتبعها الوكالة الدولية لضمان الاستثمار

الرعاة: الوكالة الدولية لضمان الاستثمار
ملاحظات افتتاحية: يوكيكو أومورانائب الرئيس التنفيذي، الوكالة الدولية لضمان الاستثمار؛ المتحدثون: فرانك ليزيمديرة وحدة الاقتصاد والسياسة، وموينا فاركي، المدير، التواصل الخارجي وعلاقات الشراكة.

قامت الوكالة الدولية لضمان الاستثمار برعاية جلسة لصالح منظمات المجتمع المدني وأصحاب المصلحة لمناقشة سياسات الوكالة الجديدة في مجال الإفصاح والاستدامة الاجتماعية والبيئية.  .

 9:00 - 10:30 صباحا
في مبنى مؤسسة التمويل الدولية.

برنامج جلسة الندوات*: "الاتجاهات الحديثة والتحديات في مجال العولمة - التوسع العالمي: الفرص والمخاطر."
.

 10:45 صباحا - 12:15 ظهراً
في مبنى مؤسسة التمويل الدولية.

برنامج جلسة الندوات*: "التصميم الجديد للمعونة: هل هو النبيذ القديم في زجاجات جديدة أم تغير في النمط؟"
.

  12:00 ظهرا - 2:30 بعد الظهر
البنك الدولي
، المبني الرئيسي،
غرفة MC4-800

 

 

منتدى عن الدور الرئيسي للزراعة في التحول الاقتصادي في أفريقيا

شدد المنتدى على القوة الكامنة في قطاع الزراعة للحد من الفقر في المناطق الريفية في أفريقيا وأوضح أن البنك ملتزم بنهج متعدد القطاعات. أتاح النقاش الفرصة للاستماع إلى آراء عن التنمية الزراعية في أفريقيا من وجهة نظر الشركات والمجتمع المدني والحكومات والهيئات الدولية. كما أتاح الفرصة للبنك كي يوضح كيف يمكن أن تؤدي التوصيات الواردة في تقرير التنمية في العالم 2008: الزراعة من أجل التنمية إلى نفع المزارع الأفريقي.
.

  1:30 ظهراً - 3:00 بعد الظهر
 المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

نقاش مع مكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى: نظام الرصد القائم على المشاركة كوسيلة لتسوية المنازعات

الرعاة:مكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى
المتحدث: السيدة ميج تيلور، المستشار/المحقق المختص بالشكاوى؛ ديفيد أتكنز، خبير المياه في فريق دراسات المياه؛ وتدير النقاش سوزان ولداو بمؤسسة CDR Associates

منجم مينيرا ياناكوتشا Minera Yanacocha هو أكبر مناجم الذهب في أمريكا اللاتينية. وقد تورطت مؤسسة التمويل الدولية في هذا المشروع المثير للجدال منذ عام 1993. وكان انتشار الزئبق عام 2000 هو بداية انخراط مكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى في ذلك المشروع، وفي أوائل 2001 تقدمت المجتمعات المحلية المتضررة بشكوى. وفي هذه الجلسة قامت المستشار/المحقق المختص بالشكاوى بشرح كيف أن مشروعا تشاوريا لمراقبة المياه قام في إطار مشروع Mesa de Diàlogo y Consenso CAO-Cajamarca ساعد في بناء القدرات وتكوين المعارف وتدعيم الثقة مع المواطنين المحليين الذين تأثروا، ولا يزالون يتأثرون، بعمليات المنجم. وإلى جانب إبراز الحالة الخاصة لياناكوتشا، ساعدت هذه الجلسة على طرح أفكار وإثارة آراء واعية عن المساعدة التي يمكن أن تقدمها برامج الرصد التعاونية للشركات والمجتمعات المحلية كي يتعاون الطرفان في التصدي للمشاكل وحل النزاعات.
.

1:00 ظهراً - 3:00 بعد الظهر
المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

دور البلدان المنخفضة الدخل في إدارة صندوق النقد الدولي/البنك الدولي

الرعاة: Center of Concern و CIDSE و Eurodad
الرعاة: معالي تيموثي ثاهان، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، ليسوتو؛ ومعالي مانويل تشانج، وزير المالية، موزامبيق؛ ومعالي لازار إيسيمي ميني، وزير الاقتصاد والمالية والموازنة، ومعالي عبد الله ديوب، وزير الاقتصاد والمالية، السنغال؛ وممثل مكتب المدير التنفيذي لبلدان شمال أوروبا بالبنك الدولي؛ والأستاذ داني برادلو، الجامعة الأمريكية.

تشكل البلدان المنخفضة الدخل، ولا سيما بعد قيام أعضاء في الصندوق بسلسلة من الدفعات المبكرة، أكبر مجموعة من المقترضين من الصندوق، وهي البلدان التي لا يزال الصندوق يتمتع فيها بأكبر قدر من التأثير. كما أن هذه البلدان هي المستخدم الوحيد للفرص التي تتيحها المؤسسة الدولية للتنمية. وقامت هذه الجلسة باستجلاء النقاط التالية: مدى ارتباط إصلاح نظام الحصص بتصويت أشد الأعضاء فقرا؟ مدى ارتباط الأصوات الأساسية بالغرض ذاته؟ ما هو المطلوب لنقل الأصوات الأساسية إلى النسبة الأصلية؟ على أي أساس يمكن تبرير مشاركة البلدان المتلقية لمساعدات المؤسسة الدولية للتنمية في مناقشات المؤسسة؟ ما هو الشكل الذي يمكن أن تكون عليه هذه المشاركة؟ ما هو تقييم التجارب الماضية التي شاركت فيها البلدان المتلقية لمساعدات المؤسسة مشاركة محدودة في بعض نقاشات المؤسسة المنتقاة؟

 1:30 ظهراً - 3:00 بعد الظهر
في مبنى مؤسسة التمويل الدولية.

برنامج جلسات الندوات*: (1) "الاتجاهات والتحديات في العولمة: الدور المتنامي لصناديق الاستثمار في الشركات الخاصة وصناديق التحوط"؛ و(2) التصميم الجديد للمعونة: الأسس والساحة الدولية: هل بدأنا الولوج إلى "عصر ذهبي" جديد من حب الخير؟"
.

 3:15 - 4:45 بعد الظهر
 مبنى مؤسسة التمويل الدولية

برنامج جلسات الندوات*: (1) "الاتجاهات والتحديات في العولمة: كيف نحشد المساندة للعولمة"؛ و(2) "التصميم الجديد للمعونة في قطاع الصحة: المضي قدماً."
.

 5:00 - 6:30 مساءً
 مبنى مؤسسة التمويل الدولية

برنامج  جلسات الندوات*: "انخفاض الانبعاثات الكربونية .. آمال عريضة: إنجاح التدابير في مجال المناخ من أجل التنمية."
.

أعلى الصفحة

السبت، 20 أكتوبر/تشرين الأول

 

9:00 - 10:30 صباحا
المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

 

 

الاستدامة وتقرير التنمية في العالم 2008: نظرة على استراتيجيات البنك الدولي للتنمية الريفية والزراعة

الرعاة: أكشن إيد إنترناشيونال، ومؤسسة هاينريش بول
المتحدثون: الدكتور جودال جوندويوزير المالية، ملاوي؛  صوفيا ميرفي، معهد سياسات الزراعة والتجارة، الولايات المتحدة؛ إريك جوتيريز، أكشن إيد إنترناشيونال؛ ديفيد بيرلي، تقرير التنمية في العالم 2008، البنك الدولي؛ كولنز ماجالاسي، أكشن إيد ملاوي؛أدار الجلسة: مؤسسة هاينريش بول.

تقرير التنمية في العالم هو المطبوعة الرئيسية للبنك الدولي ويتيح للبنك فرصة عرض أكثر استراتيجياته الإنمائية اتساقا في مجال معين. ولأول مرة منذ عام 1982، يقتصر تقرير التنمية في العالم 2008 في تناوله على سياسات الزراعة والتنمية الريفية. وتتيح هذه المناقشة نظرة هامة على التقرير، واقترحت سياسات زراعية بديلة، ومن خلال عرض لأمثلة ونماذج لبدائل للسياسات المتبعة في ملاوي وفييتنام تساءلت: هل تتسق استراتيجيات البنك الدولي الإنمائية لقطاع الريف مع المطالب الجديدة لقطاع الزراعة؟ هل تؤخذ الجوانب الإيكولوجية والاجتماعية للزراعة في الاعتبار بشكل كافٍ؟ وعلى ذلك، هل يمثل تقرير التنمية في العالم 2008 إشارة إلى اتجاه جديد لسياسات البنك الدولي في قطاع الزراعة والقطاع الريفي أم أنه يقتصر على إعادة تقرير الاتجاه نحو النهج الموجهة للسوق؟

11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-100



 

الآفاق الاقتصادية الإقليمية أفريقيا جنوب الصحراء 

الراعي: صندوق النقد الدولي
المتحدثون: أندرو بيرج وكالفين مكدونالد، إدارة أفريقيا

اشتملت هذه الجلسة على عرض للنتائج الرئيسية الواردة في تقرير الصندوق الآفاق الاقتصادية الإقليمية لأفريقيا جنوب الصحراء والمخاطر التي تكتنفها هذه الآفاق، كما ناقشت دراسات الحالة الواردة في التقرير عن إتاحة موارد إضافية في الموازنة لتخصيصها لبنود إنفاق ذات أولوية.
.

11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-200
 

 

 

 

 

تقديم لمكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى:

الراعي:مكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى
المتحدث: السيدة ميج تيلور، المستشار/المحقق المختص بالشكاوى

ناقشت المستشار/المحقق المختص بالشكاوى أدوار المكتب الثلاثة الرئيسية، وهي: (1) النظر في الشكاوى التي يتقدم بها أفراد تأثروا بمشروعات، و(2) الإشراف على عمليات المراجعة لمشروعات مؤسسة التمويل الدولية/الوكالة الدولية لضمان الاستثمار، و(3) تقديم مشورة مستقلة لرئيس مجموعة البنك الدولي وجهاز الإدارة في المؤسسة والوكالة. وعلاوة على ذلك، قدم موظفو مكتب المستشار/المحقق المختص بالشكاوى عرضا عاما للشكاوى الحالية والتي تم إغلاقها مؤخرا، ودليل توجيهات عمليات المكتب، ومبادرة تم تدشينها مؤخرا للتواصل مع المتضررين من المشروعات. وخلال هذه الجلسة التفاعلية، ناشد موظفو المكتب منظمات المجتمع المدني التقدم بأفكار ومعلومات عن أولويات التواصل والاستراتيجيات للتصدي للتحديات المشتركة التي تواجه آليات الطعن المستقلة IRMs.
.

  12:30 ظهراً - 2:00 بعد الظهر
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

 

الملايين يتخلفون عن التعليم: بما في ذلك الأطفال المعاقون في التعليم من خلال عمليات توفير التعليم للجميع - مبادرة المسار السريع والخطط القطاعية الوطنية.

الرعاة: وورلد فيجن
المتحدثون: فيليب لاي، كبير المستشارين لشؤون سياسة حقوق الأطفال، وورلد فيجن المملكة المتحدة ومحرر التقرير الجديد "الملايين يتخلفون عن التعليم": ضم الأطفال المعاقين إلى التعليم من خلال إجراءات التعليم للجميع ومبادرة المسار السريع والخطط القطاعية الوطنية"؛ جون فومافي، نائب رئيس شبكة التنمية البشرية، البنك الدولي؛ آخرون.

ثلث الأطفال الذين لا يزالون غير مقيدين في المدارس وعددهم 77 مليون طفل هم من المعاقين
وأقل من 10 في المائة من الأطفال المعاقين في أفريقيا مقيدون في المدارس.
وبصورة عامة، فإن ضمان قيد الأطفال المعاقين أمر في غاية الأهمية
لتحقيق هدف تعميم التعليم الابتدائي بحلول عام 2015. وعلاوة على ذلك، فإن الحصول
على تعليم أساسي عالي الجودة هو من حقوق الإنسان الأساسية. وبحثت هذه الجلسة القضايا التي تواجه الأطفال المعاقين في الجنوب في مجال التعليم وطرحت توصيات وأمثلة على ممارسات واعدة للتصدي لهذه القضايا بشكل أفضل من خلال مبادرة التعليم للجميع-المسار السريع والحكومة الوطنية والجهات المانحة التي تطبقها.

موجز الجلسات*.

1:00 ظهراً - 3:30 بعد الظهر
المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

 

 

الحد الأقصى على مجموع الأجور وسياسة المالية العامة والسياسة النقدية، واستيعاب تدفقات المعونة - التحديثات والخطوات التالية

الرعاة: أكشن إيد إنترناشيونال
المتحدثون: السيد جون هيكلين، نائب مدير مكتب التقييم المستقبل في صندوق النقد الدولي؛ السيد ديفيد جولدسبروه، مركز التنمية العالمية؛ السيدة أكانكشا إيه. مارفاتيا، أكشن إيد إنترناشيونال؛ السيد يان كيس مارتين، صندوق النقد الدولي؛ أدار الجلسة: السيد بيتر تشولا، مشروع بريتون وودز

تركزت هذه الجلسة على تقرير أصدره في أبريل نيسان 2007 مكتب التقييم المستقل عن "دور صندوق النقد الدولي في أفريقيا جنوب الصحراء*" وما يرتبط به من دراسات أجرتها منظمات المجتمع المدني وموظفو صندوق النقد الدولي. وتركزت المناقشات حول ما إذا كانت أهداف سياسة المالية العامة والسياسة النقدية في برامج الإقراض التي يساندها الصندوق معوّقة بلا مبرر ومقيدة لقدرة البلدان المقترضة على استيعاب تدفقات المعونة الخارجية الجديدة وإنفاقها. كما تناولت الجلسة أيضا بالنقاش موضوع الحد الأقصى على مجموع الأجور والشروط التي ينبغي فرضه في ظلها.
.

1:30 ظهراً - 3:00 بعد الظهر
المكان: مبنى "I"
التابع للبنك الدولي
 شارع 1850 I ، NW
 غرفة I1-200

 

 

أجندة لجنة التنمية وتوفير المنافع العامة العالمية

الرعاة: مؤسسة فريدريش إيبرت
المتحدثون: هايديماري فيتسوريك تسويل، وزيرة التعاون الاقتصادي والتنمية، ألمانيا؛ نانسي بيردسال، رئيسة مركز التنمية العالمية؛
 أدار الجلسة: يورجين شتيتن، مدير FES نيويورك

كما هو الحال في السنوات السابقة، قامت مؤسسة فريدريش إيبرت بتسهيل إجراء حوار بين ممثلي المنظمات غير الحكومية ووزيرة التعاون الاقتصادي والتنمية السيدة هايديماري فيتسوريك تسويل أثناء الاجتماعات السنوية للمؤسسات المالية الدولية ناقشوا خلاله موضوعات مطروحة على جدول أعمال لجنة التنمية التابعة للبنك الدولي.
.

4:00 - 5:30 عصراً
المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

الجيل الثاني من وثائق إستراتيجيات تخفيض أعداد الفقراء - ما الذي تغير؟

الرعاة: أفروداد جوبيلي الولايات المتحدة, أكشن إيد إنترناشيونال
المتحدثون: فيتاليس ميجامؤسة أفروداد؛ بيتر لانزت، EED؛ لويز كورد، البنك الدولي؛ أدار الجلسة: ريك رودن، أكشن إيد إنترناشيونال

كلفت مؤسسة أفروداد بإجراء خمس دراسات حالة قطرية لتحديد مدى اختلاف الجيل الثاني من وثائق إستراتيجيات تخفيض أعداد الفقراء عن الجيل الأول من حيث الإجراءات والمضمون. وتركزت الدراسات على فحص أوجه التشابه والاختلاف ومدى فعاليتها في التصدي للمشاكل الطويلة المدى الخاصة بالحد من الفقر في بلدان أفريقية مختارة، من بينها بوركينا فاصو، وغانا، وموزامبيق،وتنزانيا وأوغندا.
 
وناقشت هيئة المتحدثين في هذه الجلسة أوجه الضعف في الجيل الأول من الاستراتيجيات وسبل معالجتها في الجيل الثاني من وثائق إستراتيجيات تخفيض أعداد الفقراء

.

أعلى الصفحة

الأحد، 21 أكتوبر/تشرين الأول

 

  9:00 - 10:30 صباحا
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

أداة صندوق النقد الدولي لمساندة السياسات: مزيد من المرونة أم استمرار شد الحزام؟ دراسات حالة من أوغندا، وموزامبيق، و بنغلادش

الرعاة: أكشن إيد
المتحدثون: سبيسيوتسا كيوانوكا، خبير اقتصادي أوغندي، مدير برامج في أكشن إيد أوغندا؛ جيث جريفيث، محلل السياسات في أكشن إيد المملكة المتحدة والمؤلف الرئيسي لتقرير "أي تقدم؟ استعراض شكلي لمجموعة شروط البنك الدولي"؛ سورين أمبروز، شبكة أفريقيا للتضامن، والمدير المشارك السابق لمؤسسة "يكفي 50 عاما".

قدمت هذه الجلسة ورقة مختصرة عن أدوات مساندة السياسات قيد التطبيق في أوغندا وموزامبيق، إلى جانب قرار اتخذته بنغلادش مؤخرا ضد هذه الأدوات وأثار سؤالا هاما هو متى سينتهي "شد الحزام"؟ ومتى سيتم فحص مجموعة من الخيارات الخاصة بسياسة المالية العامة والإنفاق العام خلاف توصيات صندوق النقد الدولي؟ متى ستُعطى أولوية للإنفاق العام والاستثمار في الخدمات الأساسية؟

11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

مبادرة استعادة الأصول المسروقة: التحديات والفرص وخطة العمل

الرعاة: القواعد الجديدة للائتلاف المالي العالمي
المتحدثون: راندي ريترمانوريك ميسيك، مكتب مكافحة المخدرات والجريمة، البنك الدولي؛ ديفيد سبنسر، شبكة العدالة الضريبية الدولية؛ توم كاردامون، النزاهة المالية العالمية. أدار الجلسة: جو ماري جريزجرابرالقواعدة الجديدة للائتلاف المالي العالمي.

في 17 سبتمبر أيلول، 2007، أعلن البنك الدولي والأمم المتحدة مبادرة مشتركة لمساعدة البلدان النامية على استعادة مليارات الدولارات من الأصول المسروقة. وتقدر هذه المبادرة أن ما بين تريليون و1.6 تريليون دولار أمريكي تُسرق كل عام عن طريق العديد من الأنشطة غير المشروعة مثل الفساد والأنشطة الإجرامية ومن بينها المخدرات والسلع المزيفة والنقود والإتجار غير المشروع في السلاح والتهرب الضريبي. ويقوم الزعماء الفاسدون في البلدان الفقيرة بنهب ما يصل إلى 40 بليون دولار أمريكي كل عام وإخفاء هذه الأموال خارج البلاد. وبعد اختفائها، يصعب جدا استعادتها، كما اكتشف ذلك بلدان مثل نيجيريا والفلبين.
.

1:00 ظهراً - 2:00 بعد الظهر
المكان: حديقة مارو

الدعوة العالمية للتصدي للفقر (GCAP) استضافت عرضا مثيرا وفريدا عن قداس الفقر في حديقة مارو، أمام مدخل المبنى الرئيسي للبنك الدولي مباشرة. وقداس الفقر هو عرض موسيقي غنائي تؤديه جوقة على قرع الطبل حيث تستخدم الموسيقى في سرد قصة الظلم والفقر وضرورة تغيير هذا الوضع. وقام بأداء هذا العرض جوقة متعددة الأعراق من مدرسة وادي لهيغ الثانوية للفنون المؤداة وفرقة كوتستاون لآلات النقر.  صور وفيديو.
.

  1:00 ظهراً - 2:30 بعد الظهر
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

احصل على ما تريده من الصندوق: مبادرة الشفافية العالمية وصندوق النقد الدولي

الرعاة:مبادرة الشفافية العالمية
المتحدثون: بيتر تشولا، مشروع بريتون وودز؛ بروس جنكينز، مركز المعلومات المصرفية؛ الرئيس: بهوميكا موتشالا، مركز المعلومات المصرفية

تستهدف مبادرة الشفافية العالمية تدعيم مساءلة المؤسسات المالية الدولية أمام الرأي العام وتوسيع المجال السياسي لمناقشة النماذج الإنمائية. يتضمن ميثاق هذه المبادرة معايير ومبادئ ينبغي أن تحكم سياسة الإفصاح لدى المؤسسات المالية الدولية. فصندوق النقد الدولي يملك قدرا هائلا من المعلومات عن اقتصاد وسياسات أعضائه لكن هذه المعلومات ليست متاحة دائما للجمهور. وأعدت المبادرة دليلا للشفافية في الصندوق قامت بتدشينه خلال هذه الجلسة. ويستهدف هذا الدليل مساعدة المجتمع المدني على العثور على المعلومات التي يحتاجها للقيام بنشاطه في مجال الدعوة والسياسات في الصندوق وكذلك على المستوى القطري. كما يبرز الدليل المشاكل التي تواجه سياسات الصندوق بشأن المعلومات ويطرح توصيات لتحسين ممارسة الإفصاح في الصندوق واستعراض الصندوق المقبل لسياسة الشفافية.
.

 3:00 - 4:30 عصراً
غرفة 250 - 1 المقر الثاني
صندوق النقد الدولي

 

 

 

 

 

جوانب الاقتصاد الكلي لتوسيع نطاق المعونة ودور الصندوق

الرعاة:إدارتا شوؤن المالية العامة وإعداد ومراجعة السياسات في الصندوق
الرئيس: السيد مارك بلانت، نائب المدير، إدارة إعداد ومراجعة السياسات، صندوق النقد الدولي؛ المتحدثون:: معالي جيمس موسوني، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، رواندا؛ السيد لويس كاسكيندى، رئيس الخبراء الاقتصاديين، بنك التنمية الأفريقي؛ ممثل للمانحين؛ السيد جون أمبلر، النائب الأول للرئيس لشؤون البرامج، أوكسفام أمريكا

احتمال توسيع نطاق المعونة يتيح للبلدان المنخفضة الدخل فرصا لبلوغ الأهداف الإنمائية للألفية. غير أن إدارة تدفقات المعونة هذه تثير أيضا تحديات ضخمة أمام إدارة الاقتصاد الكلي. وتنشأ هذه التحديات من الآثار المحتملة لزيادة التدفقات من الخارج على القدرة التنافسية ومعدل التضخم والقدرة على مواصلة تحمل أعباء الديون، إضافة إلى التبعات التي يمكن أن تسفر عن تقلب مستويات المعونة وعدم التعويل عليها في تخطيط الموازنة على المدى الطويل. تركزت هذه الجلسة على التحديات التي تواجه سياسة المالية العامة والسياسة النقدية وسياسة سعر الصرف في مجال إدارة المعونة، بما في ذلك قضايا القدرة التنافسية والتضخم والإنفاق الحكومي والقدرة على مواصلة تحمل أعباء الدين وتبعات تقلب مستويات المعونة.
.

 

  03:30 بعد الظهر - 5:00 عصراً
 المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

 

 

 

 

موجز عن العملية الخامسة عشرة لتجديد موارد المؤسسة الدولية للتنمية

الرعاة: التمويل الميسر من البنك الدولي ومكتب نائب الرئيس لعلاقات الشراكة العالمية
المتحدثون: أكي نيشيو، مدير إدارة تعبئة الموارد؛ خورخي أروجو، خبير اقتصادي أول، إدارة تعبئة الموارد؛ إيفار أندرسون، مسؤول أول العمليات، إدارة تعبئة الموارد.

تركزت هذه الجلسة على التجديد الخامس عشر لموارد المؤسسة الدولية للتنمية. وتغطي هذه العملية الفترة بين عامي   2009-2011 وهي سنوات حرجة للبلدان الفقيرة ينبغي أن تحقق خلالها تقدما تجاه تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية قبل الموعد المحدد عام 2015. وتتصدى مناقشات التجديد لزيادة تشرذم هيكل المعونة ودور المؤسسة في هذه البيئة الجديدة الآخذة في التغير. ومن الموضوعات الأخرى عن السياسات الإنمائية التي تجري مناقشتها في هذه العملية فعالية مساعدة المؤسسة على المستوى القطري ومساندة المؤسسة للدول الهشة. وقدمت هيئة المتحدثين معلومات حديثة عن المفاوضات الجارية مع المانحين وممثلي البلدان المقترضة، وعروضا موجزة عن قضايا السياسات الرئيسية التي يجري بحثها خلال العملية الخامسة عشرة لتجديد موارد المؤسسة. وعقب الجلسة تمّ الرد على الأسئلة.
.

أعلى الصفحة

الاثنين، 22 أكتوبر/تشرين الأول

 

9:00 - 10:30 صباحا
المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

المؤسسات المالية الدولية في البلدان في مرحلة ما بعد الصراع: الدور، والأنشطة، والآثار

الرعاة: مركز المعلومات المصرفية
المتحدثون: لوي ديك ميريو، نائب رئيس قسم إعداد ومراجعة السياسات، صندوق النقد الدولي؛ سارة كليف، منطقة شرق آسيا، البنك الدولي؛ ماركوس كوستنر، مستشار، البلدان الهشة والمتأثرة بالصراعات، البنك الدولي

كانت هذه مناقشة تفاعلية بين موظفي البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية وصندوق النقد الدولي ومنظمات المجتمع المدني. كان الهدف من هذه الجلسة هو استجلاء مشاركة المؤسسات المالية الدولية في البلدان ما بعد مرحلة الصراع والدول الهشة، مع التركيز بشكل خاص على أولويات التمويل وصياغة السياسات وتنفيذ المشروعات والمشاركة المحلية. وكانت المناقشة تستهدف زيادة المعرفة بأنشطة منظمات المجتمع المدني التي تمولها المؤسسات المالية الدولية في البلدان في مرحلة ما بعد الصراع، والتشجيع على زيادة الشفافية في هذه الأنشطة بصورة عامة.
.

11:00 صباحا - 12:30 ظهراً
 المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

 

علاقات الشراكة بين القطاعين العام والخاص: الفرص والتحديات. علاقة الشراكة بين المنتدى العالمي والبنك الدولي ونموذج نحن المستقبل

الرعاة: المنتدى العالمي
المتحدثون: ماتياس ك. أيه. لوندبرج، وحدة الأطفال والشباب، البنك الدولي؛ سالفاتوري نيجرو، المنتدى العالمي؛ ج، ماثيو كلارك، مايكروسوفت؛
تريفور نيلسون، أبكو وورلدوايد؛ السيد روبرت باترسون، الفاو؛ أدار الجلسة: نيل دريك ديبيفواز، المنتدى العالمي.

تناولت هذه الجلسة بالبحث نموذج الشراكة بين القطاع العام والخاص من خلال مناقشة تجارب نحن المستقبل في ست مدن (منها فريتاون وكيجالي ونابلس) تمّ تعزيز جهود التنمية وبناء السلام فيها من خلال نهج متعدد الأوجه شمل الرعاية الصحية والزراعة الجزئية/التغذية والرياضة والفنون وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للشباب والأطفال. وركز المتحدثون على الدروس المستفادة من هذه التجارب وبحثوا كيفية استفادة المدن المعنية ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات الشباب من نموذج الشراكة بين القطاع العام والخاص لإحداث التنسيق فيما بين القطاعات المختلفة وكسب مساندة الجهات المانحة الدولية لتعزيز التنمية المحلية الفعالة.
.

12:30 ظهراً - 2:00 بعد الظهر
المكان: مبنى MCC1-200

 

 

 

 

"الاستخراج من البئر! هل يمكن لتنفيذ مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية تعبئة الأموال من أجل الأهداف الإنمائية للألفية؟ “

الرعاة: مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية في نيجيريا
أدار الجلسة: أوتشي إيجوي،مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية نيجيريا؛ مع مساهمات من: هون ديفيد جولدوين،مؤسسة جولدوين إنترناشيونال للاستراتيجيات؛ الأستاذ سيلفستر موني، الأمين التنفيذي للجنة التخطيط القومي النيجيرية؛كريستيان لايك، معهد الموارد العالمية؛ يانسو كاريم، عضو البرلمان، جنوب أفريقيا؛ باتريك هيلر، جامعة ستانفورد؛ آلان ديستيخ، عضو البرلمان، بلجيكا.

استفادت الجلسة من مجموعة متنوعة من الأفراد أسهمت تجاربهم من قاعات الدراسة إلى الخبرة الميدانية في النقاش حول إمكانية تغيير نقمة النفط في البلدان النامية الغنية بالموارد.
.

1:00 ظهراً - 3:00 بعد الظهر
المكان: مبنى MCC1-100

 

 

 

 

"العرقيات والشمولية وعدم المساواة في أمريكا اللاتينية: هل يمكن أن تتعاون منظمات المجتمع المدني والحكومات والجهات المانحة معا للتصدي لها؟"

الرعاة: مؤسسة البلدان الأمريكية
المتحدثون: جيوفاني هارفي، مؤسسة Incubadora Afro Brasileira - IA ومعهد Instituto Palmares de Direitos Humanos - IPDH، البرازيل؛ أندريس فرناندو بالاسيو، شافيرا، وزارة الحماية الاجتماعية، كولومبيا؛ بياتريس راميريس، أمانة إدارة النساء المنحدرات من أصل أفريقي، المعهد الوطني للنساء، وزارة التنمية الاجتماعية، أوروغواي؛ لويس جيلبرتو موريلو، المحافظ السابق لولاية شوكو، كولومبيا، والأستاذ المساعد في صندوق Phelps Stokes Fund في واشنطن العاصمة؛ أدار الجلسة: جوديث موريسون، مؤسسة البلدان الأمريكية.

أتاحت هيئة المتحدثين الفرصة لممثلي المنحدرين من أصل أفريقي والحكومات والقطاع الخاص لتقييم مدى التقدم الذي تحقق والتحديات القائمة في مجال دمج المنحدرين من أصل أفريقي في الحياة الاجتماعية والاقتصادية في أمريكا اللاتينية.
.

 2:00 - 3:0 بعد الظهر
 مؤسسة التمويل
الدولية
 (
رقم 2121 بنسلفانيا
أفينيو NW
 )
غرفة L-103

حوار مع لارس ثانل، نائب الرئيس التنفيذي والمسؤول التنفيذي الأول، مؤسسة التمويل الدولية

الرعاة
: مؤسسة التمويل الدولية
أدار الجلسة: بروس موتس، مدير إدارة العلاقات المؤسسية، مؤسسة التمويل الدولية

كان هذا حوارا مفتوحا مع نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة التمويل الدولية جرى خلاله بحث أنشطة المؤسسة. فالمؤسسة تعمل على تعزيز النمو الاقتصادي المستدام في البلدان النامية من خلال تمويل القطاع الخاص وتعبئة رؤوس الأموال الخاصة في الأسواق المحلية والدولية وتقديم المشورة وخدمات تخفيف المخاطر.
.

 3:30 - 5:00 عصراً
  مؤسسة التمويل
 الدولية
 (
رقم 2121 بنسلفانيا 
 أفينيو NW
 )
 غرفة L-103

 

"صفقات خام للمواد الخام؟ حوار المجتمع المدني مع البنك والصندوق حول إدارة العقود وشفافيتها في مجال الصناعات الاستخراجية"

الرعاة:الشبكة العالمية الثالثة (أفريقيا)، ومركز المعلومات المصرفية، وحملة انشر ما تدفعه، وأوكسفام أمريكا
المتحدثون من منظمات المجتمع المدني: عبد الله داريماني، الشبكة الثالثة العالمية- أفريقيا؛ سارة براي، انشر ما تدفعه - الولايات المتحدة؛ هايكه مينهارد جيبس، مركز المعلومات المصرفية المتحدثون من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي: أنطون أوب دي بيكه، صندوق النقد الدولي؛ تشارلز مكفرسون، صندوق النقد الدولي؛ كليف أرمسترونج، مؤسسة التمويل الدولية؛ مايكل ليفتسكي، مؤسسة التمويل الدولية؛ موتوكو أيزاوا،؛ مؤسسة التمويل الدولية؛ ديفيد هاريس، مؤسسة التمويل الدولية.

أتاحت هذه الجلسة الفرصة لبحث حالة النقاش الدائر حول شفافية العقود وحقوق الإنسان، والآثار البيئية والاجتماعية للاتفاقات الاستثمارية في مجال الصناعات الاستخراجية. ودُعي المشاركون إلى طرح آرائهم في دور مؤسستي بريتون وودز في تشجيع التنقيب عن الموارد الطبيعية وإصلاح نظام الإدارة في قطاعات الصناعات الاستخراجية، ولا سيما في مواجهة قضايا عدالة العقود.
.

 4:00 - 6:00 بعد الظهر
مبنى J التابع للبنك الدولي
 (رقم 701 شارع 18 )
غرفة J5-099

 

 

التفاعل بين المجتمع المدني الأفريقي مع الهيئات الإقليمية في أفريقيا

الرعاة: منطقة أفريقيا في البنك الدولي

كان تركيز هذه الجلسة منصبا على دمج أصوات المجتمع المدني الأفريقي في النقاش الإقليمي حول السياسات في إطار الهيئات الإقليمية الأفريقية والدور الذي يمكن لمجموعة البنك الدولي أن تقوم به للمساعدة على تعزيز هذه العملية. وقد ضمت مشاركين من المجتمع المدني الأفريقي ممن حضروا الاجتماعات السنوية 2007 ومسؤولين من هيئات إقليمية مثل الكوميسا والجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا إلى جانب مسؤولين حكوميين، وذلك لبحث هذه القضايا وتحديد الاستراتيجيات الممكنة.
.

أعلى الصفحة




Permanent URL for this page: http://go.worldbank.org/KBLHLC41I0