منظمات المجتمع المدني اليابانية تتصدر برنامج المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012

متاح باللغة: Español, English, Français
منظمات المجتمع المدني اليابانية تتصدر برنامج المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012

من زهرة شجرة الكرز على ملصق برنامج منظمات المجتمع المدني إلى الطلبة اليابانيين المتطوعين المتحمسين الذين يجوبون بسرعة مركز منظمات المجتمع المدني، أضفت اليابان لمستها القوية بكل تأكيد على أحداث ولقاءات منظمات المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012. واستمراراً للاتجاهات التصاعدية في السنوات الأخيرة، شارك عدد أكبر من ممثلي منظمات المجتمع المدني في هذه الاجتماعات أكثر من أي وقت مضى. كما شارك أيضاً 630 من ممثلي منظمات المجتمع المدني والنقابات العمالية ومجموعات الشباب والمنظمات الدينية، والمؤسسات وأخرين (انظر قائمة المشاركين) (E). كما رعى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي أيضاً عددا أكبر من منظمات المجتمع المدني/ قادة الشباب والأكاديميين أكثر من أي وقت مضى للسفر إلى طوكيو لضمان تمثيل أصوات الجنوب وآرائه. وشارك 56 مشارك من 45 من البلدان النامية (انظر من شملهم برنامج الرعاية) (E) في برنامج لقاءات استمر على مدى اسبوع بدأت بجلسة توجيهية عن صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، وشملت أيضا حضور الجلسة الافتتاحية العامة للاجتماعات السنوية التي حضرها ولي العهد الأمير ناروهيتو.

منظمات المجتمع المدني اليابانية تتصدر برنامج المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012

كما شهد منتدى سياسات المجتمع المدني أكبر عدد من الجلسات حتى الآن (60) حول مجموعة واسعة من المواضيع بما في ذلك: الصحة العالمية؛ والإجراءات الوقائية البيئية والاجتماعية؛ وسبل التعافي من آثار الكوارث ومواجهتها؛ وتشغيل الشباب؛ وأجندة ما بعد الأهداف الإنمائية للألفية؛ وإعادة هيكلة الديون؛ وإدارة الأراضي؛ والطاقة النووية؛ والأمن الغذائي. (انظر الجدول المفصل) (E). وقد نظمت الغالبية العظمى من الجلسات منظمات المجتمع المدني منفردة أو بالتعاون مع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، وشملت ما يزيد على 250 من المتحدثين. وشارك 6 من نواب رئيس البنك الدولي وغيرهم من كبار المديرين في جلسات السياسات أو عقدوا اجتماعات ثنائية مع منظمات المجتمع المدني على مدى الأسبوع. جدير بالذكر أنه كان من بين المتحدثين ممثلين من منظمات المجتمع المدني المرموقة - منظمة أوكسفام، والاتحاد الدولي لنقابات العمال، وهارتلايف – الذين شاركوا في العديد من جلسات برنامج الندوات رفيعة المستوى حول مواضيع مثل فرص العمل والرعاية الصحية.

كان اجتماع المائدة المستديرة مع المديرين التنفيذيين للبنك الدولي واللقاء المفتوح لمنظمات المجتمع المدني مع رئيس البنك الدولي ومدير عام صندوق النقد الدولي من أبرز فعاليات منتدي المجتمع المدني. ورأس المائدة المستديرة لمنظمات المجتمع المدني المديران التنفيذيان الممثلان لليابان والكويت بالبنك الدولي وثلاثة من المشاركين في النقاش من منظمات المجتمع المدني. وكان الاجتماع تفاعلياً وحيويا للغاية وتجاوز مدته المقررة بنصف ساعة، وشمل عدداً من الموضوعات الرئيسية بما في ذلك الحد من الآثار الجانبية لأزمة منطقة اليورو على البلدان النامية، ونطاق مراجعة الاجراءات الوقائية، وتحديات التصدي للفساد. (انظر مذكرة موجزة).

منظمات المجتمع المدني اليابانية تتصدر برنامج المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012

ورأس اللقاء المفتوح، لمنظمات المجتمع المدني مع مدير عام صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد ورئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، كاتسوجى إيماتا (الأمين العام بالنيابة للتحالف العالمي من أجل مشاركة المواطنين)، وبمشاركة اثنين من المشاركين في النقاش من ممثلي منظمات المجتمع المدني. وحضر اللقاء المفتوح حوالي 250 من ممثلي منظمات المجتمع المدني، وركز اللقاء على التعافي الاقتصادي العالمي، والحاجة إلى تعزيز قطاع المجتمع المدني، والدور الرئيسي لتعزيز المساواة بين الجنسين، وتوفير الرعاية الصحية الشاملة، (انظر مذكرة موجزة). وأعلن السيد كيم أيضا عن مبادرة جريئة للبنك الدولي يطلق عليها "ما المطلوب" التي تهدف إلى القضاء على الفقر. واستشهد بمقولة مارتن لوثر كينغ بشأن الحاجة إلى "ثني قوس التاريخ"، والانطلاق إلى ما هو أبعد من الحلم بعالم خال من الفقر في سبيل تحقيق ذلك. وبرز ظهور الحملة من خلال قمصان (تي شيرت) تحمل شعار "اقضوا على الفقر" التي ارتداها العديد من المشاركين و "جدار الأفكار" الذى استقبل وتلقى مئات من التعليقات والتوصيات من أجل القضاء على الفقر.

وبالاستفادة من التجارب الناجحة للاجتماعات السنوية التي عقدت في سنغافورة (2006) واسطنبول (2009)، شكلت فرق المجتمع المدني في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي مجموعة تخطيط خاصة بمنظمات المجتمع المدني (انظر قائمة مجموعة التخطيط) (E) تتكون من 17 من منظمات المجتمع المدني وقادة الشباب للمساعدة في وضع برنامج منظمات المجتمع المدني. وعقدت المجموعة عدة مؤتمرات عن طريق المكالمات الهاتفية الجماعية وتبادلت وجهات النظر عبر البريد الإلكتروني على مدى الأشهر التي سبقت الاجتماعات السنوية لمناقشة شكل ومحتوى الجلسات الرئيسية لبرنامج منظمات المجتمع المدني وتنظيم دورات بشأن السياسات الخاصة بهم.

 منظمات المجتمع المدني اليابانية تتصدر برنامج المجتمع المدني في الاجتماعات السنوية لعام 2012

وبالمثل، حشدت منظمات المجتمع المدني اليابانية جهودها بشكل كبير للمشاركة في الاجتماعات السنوية. وقد أمضى ممثلو الشبكات اليابانية الرئيسية (مثل مركز المنظمات غير الحكومية الياباني للتعاون الدولي، ومركز اليابان للبيئة المستدامة والمجتمع) والمنظمات (مثل منظمة أوكسفام، "وورلد فيجن"، و "بلان") عاماً في التحضير للاجتماعات السنوية من خلال جعل ممثليهم يحضرون الاجتماعات السنوية السابقة التي عقدت في واشنطن وتشكيل مجموعة تخطيط محلية اجتمعت بانتظام لمناقشة مقترحات الجلسات. وقد أسفرت هذه الجهود التخطيطية عن تواجد ياباني كبير – حيث كان ما يقرب من نصف جميع المشاركين من منظمات المجتمع المدني ممثلين للمجتمع المدني الياباني – كما استضافت منظمات المجتمع المدني اليابانية قرابة ثلث جميع جلسات السياسات. ومن الواضح أن هذه المشاركة في عملية التخطيط قد ساعدت على تحفيز مشاركة كبيرة للمجتمع المدني في الاجتماعات السنوية".

معرض صور (E)

جدول منتدى سياسات المجتمع المدني، وقوائم المشاركين، والعروض التقديمية (E)

ملخص - فيديو - محضر اللقاء المفتوح (E)

ملخص اجتماع المائدة المستديرة لمنظمات المجتمع المدني مع المديرين التنفيذيين

معلومات عامة بشأن الاجتماعات السنوية لعام 2012




Permanent URL for this page: http://go.worldbank.org/FR40Q9N8N0