الرئيس زوليك يعين د. نجوزي أوكونجو إيويالا مديراً منتدباً بالبنك الدولي

متاح باللغة: English, русский, Français, Español

مسئولا الاتصال:
في واشنطن: Amy L. Stilwell (202) 458-4906
astilwell@worldbank.org
Geetanjali Chopra (202) 473-0243
gchopra@worldbank.org

واشنطن العاصمة، الرابع من أكتوبر/تشرين الأول 2007 ـ أعلن رئيس البنك الدولي، روبرت ب. زوليك، اليوم تعيين نجوزي أوكونجو إيويالا (Ngozi Okonjo-Iweala ) مديراً منتدباً بالبنك الدولي. وستنضم د. أوكونجو إيويالا إلى فريق جهاز الإدارة العليا بمجموعة البنك الدولي الذي يشمل كلاً من المديرين المنتدبين الآخرين ـ خوان خوسيه دبوب وغريم ويلر، ونائبي الرئيس التنفيذيين ـ لارس تونيل (مؤسسة التمويل الدولية)، ويوكيكو أومورا (الوكالة الدولية لضمان الاستثمار)، بالإضافة إلى رئيس الخبراء الماليين ـ فينسنزو لا فيا.

وفي معرض إعلانه عن قرار التعيين، قال زوليك، "إن نجوزي تحمل معها إلى مجموعة البنك الدولي مجموعة فريدة من المهارات والخبرات. فخلال شغلها باقتدار منصبي وزير المالية ووزير الخارجية في نيجيريا، ساعدت نجوزي على قيادة برنامج الإصلاح في بلدها بشأن القضايا المتعلقة بحصافة سياسات المالية العامة، وشفافية الحسابات الحكومية، والحكم الرشيد، ومكافحة الفساد. كما قادت مساعي نيجيريا لتخفيف أعباء مديونيتها، وساعدت بلدها في الحصول على شطب غير مسبوق لمبلغ 18 بليون دولار أمريكي من مديونيتها المستحقة لأعضاء نادي باريس. وكان لنجوزي دور فاعل في مساعدة نيجيريا في الحصول على أول مرتبة ائتمانية سيادية لها على الإطلاق (BB minus) من مؤسستي Fitch و Standard & Poor's. وهي أيضاً زعيمة عالمية تحظى باحترام دولي. وبالإضافة إلى ذلك، فهي تعرف مجموعة البنك الدولي حق المعرفة بحكم عملها لمدة 21 عاماً بها. كما أن التزامها نحو بلدان العالم النامية لا نظير له. ويسعدني قبولها الانضمام إلى فريق جهاز الإدارة العليا بالبنك".
 
تجدر الإشارة إلى أن د. أوكونجو إيويالا، وهي نيجيرية الجنسية، قد أنشأت مؤسسة (NOI-Gallup) ـ وهي منظمة بحوث محلية متخصصة في استطلاع الآراء، وشاركت في تأسيس صندوق (Makeda Fund) ـ وهو صندوق يُعنى بالاستثمار في النساء الأفريقيات المشتغلات بالأعمال الحرة. وهي حالياً زميل شرفي بمعهد بروكينغز (Brookings Institution). وخلال فترة السنوات 2003-2006، شغلت د. أوكونجو إيويالا منصب وزيرة المالية، وفي ما بعد منصب وزيرة الشؤون الخارجية في نيجيريا. وعندما كانت وزيرة للمالية، قادت الفريق الاقتصادي النيجيري المسؤول عن تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي البعيد الأثر لحكومة الرئيس أوباسانجو. وأدت تلك الإصلاحات إلى إحراز تقدم، ولاسيما، على صعيد استعادة استقرار أوضاع الاقتصاد الكلي، ومضاعفة النمو بواقع ثلاثة أمثال، وبدء حملة قوية ضد الفساد، بالإضافة إلى زيادة مستوى الشفافية.
 
وقبل قبولها منصبها الوزاري بالحكومة النيجيرية، شغلت د. أوكونجو إيويالا عدة مناصب مهمة بالبنك الدولي، منها منصب نائب الرئيس والسكرتير المؤسسي، ومدير العمليات في مكتب منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومنصب المدير القطري المعني بالوحدة القطرية لجنوب شرق آسيا ومنغوليا. وانضمت نجوزي للعمل بالبنك الدولي في عام 1982.
 
 وفي معرض قبولها لهذا المنصب، قالت د. أوكونجو إيويالا: " يسعدني أن أنضم ثانية إلى البنك الدولي، وإنني لأرحب بهذه الفرصة للعمل في هذه المؤسسة العظيمة لإحداث أثر إيجابي في حياة الشباب، وفي حياة الرجال والنساء المثابرين والمجدين في بلدان العالم النامية. وإنني لأتطلع على وجه الخصوص إلى العمل مع الرئيس زوليك في الوقت الذي يرسم فيه مسارات جديدة مثيرة لمجموعة البنك الدولي".

ود. أوكونجو إيويالا حائزة على العديد من الجوائز والدرجات الفخرية، منها جائزة مجلة التايمز لعام 2004 (Time Magazine European Hero)، وجائزة أفضل وزير مالية على مستوى العالم لعام 2005 من مجلة (Euromoney Magazine)، وجائزة أفضل وزير مالية في أفريقيا لعام 2005 من (Financial Times/The Banker)، وأفضل وزير نيجيري لعامي 2004 و 2005 من (ThisDay Nigeria)، وهي أيضاً حائزة على درجات الدكتوراه الفخرية في القانون من كل من كلية كولبي (Colby College) في عام 2007، وجامعة براون (Brown University) في عام 2006، والدكتوراه الفخرية في الآداب الإنسانية من جامعة (Northern Caribbean University)، جاميكا. كما أنها عضو في ـ أو تترأس ـ العديد من مجالس الإدارة والمجموعات الاستشارية في القطاعين العام والخاص وقطاع المنظمات غير الحكومية، ومنها مؤسسة (DATA)، والمعهد العالمي للموارد، ومبادرة كلينتون العالمية، ومؤسسة الرئيس نيلسون مانديلا، والمعهد الأفريقي للعلوم والتكنولوجيا، ولجنة جائزة الحكم الرشيد التابعة لمؤسسة محمد إبراهيم، وأصدقاء صندوق أفريقيا العالمي. وهي أيضاً مستشار للبنك الدولي بشأن مبادرة استعادة الأصول المسروقة (STAR)، وعملت كعضو في لجنة مالان بشأن التعاون فيما بين البنك وصندوق النقد الدولي.
 
تخرجت د. أوكونجو إيويالا من كلية الاقتصاد بجامعة هارفارد مع مرتبة الشرف، وتحمل درجة الدكتوراه في الاقتصاد الإقليمي والتنمية من معهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا (Massachusetts).

 وستكون د. أوكونجو إيويالا، بحكم منصبها الجديد، مسئولة عن إدارات مناطق أفريقيا، وجنوب آسيا، وأوروبا وآسيا الوسطى التابعة للبنك الدولي. كما ستمارس مسؤولية إشرافية على شبكة الموارد البشرية. وستباشر مهام منصبها اعتباراً من الأول من ديسمبر/كانون الأول من العام الحالي.

لمزيد من المعلومات برجاء الاطلاع على الهيكل التنظيمي اعتباراً من ديسمبر 2007 (PDF)




Permanent URL for this page: http://go.worldbank.org/ADRZXXCTV0