البنك الدولي يدعم قدرة البلدان الأشد فقرا على التصدي للأزمات

متاح باللغة: 中文, English, Français, Español
بيان صحفي رقم:2012/196/CFP

آلية جديدة للتعجيل بصرف الأموال

واشنطن، 8 ديسمبر/كانون الأول 2011 – وافق مجلس المديرين التنفيذيين للبنك الدولي اليوم على آلية جديدة تسمح بحصول البلدان الأشد فقرا على الأموال بصورة عاجلة عقب وقوع الأزمات.

وتكمل آلية التصدي الفوري أدوات الاستجابة الطارئة الطويلة الأجل والمتاحة للبلدان الأعضاء المؤهلة للاقتراض من المؤسسة الدولية للتنمية، ذراع البنك لإقراض بلدان العالم الأشد فقرا؛ وتتيح هذه الآلية للبلدان المعنية مساعدة فورية في غضون أسابيع بدلا من أشهر في حالة الطوارئ. ويتحقق ذلك من خلال إدراج مكونات التصدي الطارئ في المشاريع الاستثمارية القائمة والمستقبلية، وذلك بطلب من المقترض.

وقال أكسيل فان تروتسنبرغ، نائب رئيس البنك الدولي للتمويل الميسر والشراكات العالمية "يقوم البنك بتدعيم قدراته للتصدي للأزمات في البلدان المنخفضة الدخل. وتسمح لنا آلية الاستجابة الفورية التي تم اعتمادها اليوم على خفض الوقت اللازم للاستجابة، مما يتيح لنا تلبية الاحتياجات العاجلة للبلدان المؤهلة للاقتراض من المؤسسة الدولية للتنمية في غضون أسابيع من نشوب الأزمة، شريطة أن يستوفي البلد المعني معايير الأهلية."

وستتمكن البلدان المعنية من الحصول على جزء من الأرصدة التي لم يتم صرفها في محفظة مشاريعها الاستثمارية بما يصل إجماليه إلى 2.2 مليار دولار.

يقول يواكيم فون أمسبرغ، نائب الرئيس لسياسات العمليات والخدمات القطرية "بتطبيق هذا البرنامج، سيعمل البنك بشكل وثيق مع البلدان المعنية على تحسين درجة استعدادها للطوارئ وترتيبات التصدي للأزمات. إن تحسين التخطيط قبل وقوع أي أزمة أو حالة طارئة يعجل من الانتعاش ويحد من أثرها على الضعفاء."

وعند نشوب أي أزمة، ولا سيما الكوارث الطبيعية والصدمات الاقتصادية، ستقدم المؤسسة الدولية للتنمية تمويلا فوريا لمساندة جهود التعافي، مثل تنشيط شبكات الأمان أو تعزيزها، وذلك بغرض التخفيف من أثر الأزمة على الجماعات الضعيفة، وإصلاح الأصول المادية الأساسية أو استعادتها، وحماية الإنفاق الإنمائي الحرج في مجالات كالرعاية الصحية والتعليم، ووضع برامج لاستعادة النشاط الاقتصادي.

في واشنطن العاصمة:
Angie Gentile أنجي جانتيل

202 473 3509 :هاتف
agentile@worldbank.org :بريد إلكتروني

جيتنجالي تشوبرا Geetanjali Chopra
(202)473 0243 :هاتف
Gchopra@worldbank.org :بريد إلكتروني

تمثل المؤسسة الدولية للتنمية ذراع البنك الدولي لمساعدة أشد بلدان العالم فقراً. وتهدف المؤسسة، التي أُنشئت عام 1960، إلى الحد من الفقر من خلال تقديم اعتمادات بدون فائدة ومنح لبرامج تستهدف تعزيز النمو الاقتصادي، وتخفيف حدة التفاوت وعدم المساواة، وتحسين الأحوال المعيشية للشعوب. وتمثل المؤسسة الدولية للتنمية أحد أكبر مصادر المساعدة المقدمة إلى أشدّ بلدان العالم فقراً البالغ عددها 81 بلداً، ويقع 39 بلداً منها في أفريقيا. والمؤسسة الدولية للتنمية هي أكبر مصدر واحد لأموال الجهات المانحة لتمويل الخدمات الاجتماعية الأساسية في البلدان الأشد فقرا. وتقوم مؤسسة التنمية الدولية بإقراض الأموال (ما يُعرف بالاعتمادات) بشروط ميسرة. وهذا يعني أن اعتمادات المؤسسة تُقدم بدون فوائد أو بفوائد ضئيلة للغاية، وتمتد فترة السداد إلى ما بين 25 و40 سنة تشمل فترة سماح تتراوح مدتها من خمس إلى عشر سنوات. كما تقدم المؤسسة الدولية للتنمية منحاً إلى البلدان التي تعاني ارتفاعاً في أعباء مديونيتها. وبلغ مجموع ما قدمته المؤسسة من اعتمادات ومنح منذ إنشائها 238 مليار دولار.

للمزيد من المعلومات عن المؤسسة الدولية للتنمية، يرجى زيارة الموقع التالي: http://www.albankaldawli.org/ida

زورونا على الفيس بوك: www.facebook.com/IDA.WBG

تابعونا على تويتر: www.twitter.com/albankaldawli




Permanent URL for this page: http://go.worldbank.org/30P5XVIP50